الإضطرار منتهي

الاضطرار في القرآن

المبحث الأول : مفهوم الاضطرار:

المطلب الأول : المعنى اللغوي والاصطلاحي.

المطلب الثاني : الاضطرار في الاستعمال القرآني.

المطلب الثالث : الألفاظ ذات الصلة : (الحاجَةُ  – المَشَقُةُ  – الشدة – الرخصة – العزيمة …).

المطلب الرابع : حكمة تذييل آيات الاضطرار بالمغفرة والرحمة : (فمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلاَ عَادٍ فَلا إِثْمَ عَلَيْهِ إِنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ).

المبحث الثاني : حقيقة الاضطرار.

المبحث الثالث : ضوابط الاضطرار :

–        اليقين أو غلبة الظن بوقوع الضرر.

–       ﺗﻌﺬﺭ ﺍﻟﻮﺳﺎﺋﻞ ﺍﳌﺒﺎﺣﺔ ﰲ ﺇﺯﺍﻟﺔ ﺍﻟﻀﺮﺭ: (فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ)

–       تقدر الضرورة بقدرها  : (فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلاَ عَادٍ).

–       ارتكاب أخف الضررين.

المبحث الرابع : مقاصد مراعاة حال الاضطرار:

–       ﺍﻟﺘﻴﺴـﲑ ﻭﺍﻟﺘﺨﻔﻴﻒ ﻭﺭﻓﻊ ﺍﳊﺮﺝ ﻭﺍﳌﺸﺎﻕ ﻋﻦ ﺍﳌﻜﻠﻔﲔ.

–       الحفاظ على الضرورات الخمس: ﺍﻟﺪﻳﻦ ﻭﺍﻟﻨﻔﺲ ﻭﺍﻟﻌﻘﻞ ﻭﺍﻟﻨﺴﻞ ﻭﺍﳌﺎل.

–        ﺟﻠﺐ ﺍﳌﺼـﺎﱀ ﻟﻠﻌﺒﺎﺩ ﻭﺩﺭﺀ ﺍﳌﻔﺎﺳﺪ ﻋﻨﻬﻢ.

الخاتمة : أهم النتائج والتوصيات .

المراجع والمصادر .

ملحوظة :

1-              يذكر في الألفاظ ذات الصلة ( الألفاظ المقابِلة – والمقارِبة).

2-              على الباحث الانطلاق من الآيات القرآنية؛ لأن البحث قرآني.

3-             الخطة قابلة للتعديل بعد موافقة اللجنة العلمية للموسوعة.